الجمعة , يوليو 1 2022

مسلحون موالون لتركيا يستهدفون طائرة استطلاع روسية في ريف إدلب

مسلحون موالون لتركيا يستهدفون طائرة استطلاع روسية في ريف إدلب

تعرضت طائرة استطلاع روسية لهجوم بواسطة صاروخين مضادين للطيران محمولين على الكتف، مساء أمس الأربعاء، أثناء قيام الطائرة بمهمة استطلاع فوق مناطق ريف حماة وإدلب.
مصادر محلية في ريف إدلب أكدت تعرض طائرة استطلاع روسية تعرف باسم “البجعة ” للاستهداف بصاروخين مضادين للطائرات محمولين على الكتف لم يستطيعا إصابة الطائرة وانفجرا في الجو.
وتابعت المصادر أن المنطقة التي أطلق منها الصاروخين تقع بين ريفي حماة وإدلب، وهي تخضع لسيطرة مسلحي ما يسمى “الجبهة الوطنية للتحرير” الموالين لتركيا، حيث حاولت مجموعة مسلحة استهداف طائرة “البجعة” أثناء مهمة استطلاع فوق ريفي حماة وإدلب دوت أن تتمكن من إصابتها.
يعتبر الاستهداف الجديد هو الثاني خلال أشهر الذي تتعرض له طائرات استطلاع روسية لمثل هذا الهجوم، حيث حاولت مجموعة مسلحة في شهر شباط الماضي، استهداف طائرة استطلاع روسية فوق أجواء ريف إدلب بصاروخ مضاد للطائرات محمول على الكتف دون إصابتها.
يشار إلى أن فصيل “الجبهة الوطنية للتحرير” مدرج على لوائح الجيش التركي ويتلقي دعما لوجستيا وعسكريا وماديا بشكل مباشر من قبل تركيا.