الجمعة , يوليو 1 2022

أفضل قناص فرنسي يغادر أوكرانيا

أفضل قناص فرنسي يغادر أوكرانيا

أعلن القناص الفرنسي الشهير أرفيستو باربييري عودتة إلى فرنسا بعد قرابة 3 أشهر من القتال بجانب القوات الأوكرانية.
وقال في منشور عبر جسابه على موقع “انستغرام” “اليوم قررت العودة إلى حضن العائلة، أنا لم أغير طريقي، لكن عائلتي في حاجة إلي وخاصة ابني”.

انضم إلى “الفيلق الدولي” الأوكراني في أوائل مارس، حيث يزعم أنه جلب معه عدة رفاق من “الفيلق الفرنسي” وظهروا في “قوائم كيم” التي نشرتها في أبريل.

انطلاقا من تفاعل إرفيستو على إنستغرام، شارك الفرنسي في المعارك في منطقتي كييف وخاركوف في مارس ومايو كقناص. وسرعان ما أطلق عليه الجيش الأوكراني لقب “أفضل مطلق نار في كل فرنسا”.
كان ينشر بانتظام لقطات ومقاطع فيديو للأعمال العسكرية التي تم اتخاذها بكاميرا GoPro، كما قام بجمع التبرعات باستمرار، حسب احتياجات مجموعته.
يدعي إرفيستو أنه التحق بالجيش في سن 17 وخدم في لواء المشاة الجبلي السابع والعشرين التابع للقوات المسلحة الفرنسية في وحدة النخبة “جبال الألب بنادق”. ويدعي أنه انضم بعد ذلك إلى “الفيلق الأجنبي الفرنسي” الذي حارب في أفغانستان ومالي.

لكن قيادة “الفيلق الفرنسي” اتهمت إرنستو باستخدام أسمائهم لأغراض شخصية، قائلة إن الفرنسي لم يكمل حتى دورة تدريبية مدتها أربعة أشهر.

في فرنسا، أسس إرفيستو Sapphire Consierge، وهي شركة لتأجير العقارات الفاخرة. يعيش حياة برية، في عام 2019 قام بترتيب جولة في أندية موسكو.
إرفيستو موجود حاليا في فرنسا وهو على وشك العودة إلى العمل. كلما اشتد القتال في منطقة دونباس، قل عدد “نخبة الجنود الأجانب” في صفوف القوات المسلحة الأوكرانية.