الجمعة , يوليو 1 2022
ماذا وجدوا في أدمغة المصابين بالزهايمر بعد الوفاة... دراسة تحذر من خطر كبير

ماذا وجدوا في أدمغة المصابين بالزهايمر بعد الوفاة… دراسة تحذر من خطر كبير

ماذا وجدوا في أدمغة المصابين بالزهايمر بعد الوفاة… دراسة تحذر من خطر كبير

دقت نتائج دراسة حديثة ناقوس الخطر من مكمل غذائي قد يؤثر سلبا على وظائف المخ، ويتسبب في تدهور معرفي لدى بعض البالغين.

وذكرت الدراسة أن المكمل الغذائي الذي يحتوي على عنصر السيرين، وهو مركب أساسي يؤثر على وظائف المخ، ربما يؤدي إلى التسبب في تدهور معرفي لدى بعض البالغين.

أفادت الأبحاث في مجال التمثيل الغذائي للخلايا أن زيادة مستويات السيرين (خاصة من خلال تناول المكملات الغذائية) يمكن أن يسهم في الإصابة بمرض الزهايمر والخرف.

والسيرين هو المكون الرئيسي الذي يشكل غشاء الخلايا العصبية بالدماغ، ويوجد إنزيم واحد محدد مسؤول عن تكوين مستوياته الطبيعية في الجسم، ويسمى PHGDH.

جمع الباحث الرئيسي شو تشن وفريقه عينات جينية من أدمغة (بعد الوفاة) لأربع مجموعات، تتكون من 40 إلى 50 شخصًا تتراوح أعمارهم بين 50 وما يزيد.

وشملت المجموعات: مرضى الزهايمر، والأشخاص الذين أظهروا علامات مبكرة مرتبطة بمرض الزهايمر، وأشخاصا ذوي عقول سليمة.

كشفت نتائج الدراسة أن مرضى الزهايمر والأشخاص، الذين ظهرت عليهم العلامات المبكرة لمرض الزهايمر، أظهروا زيادة في إنزيم PHGDH، مقارنة بالأشخاص ذوي العقول السليمة.

كما تبيّن أن هناك مستويات أعلى من الإنزيم PHGDH مرتبطة بمزيد مع التدهور في حالة مرضى الزهايمر، والذي تبين أنه ناتج عن إفراط في التحفيز داخل الدماغ نتيجة لزيادة نسب السيرين.

اقرأ ايضاً:حتى بعد الوفاة.. أعضاء تستمر في النمو