السبت , نوفمبر 26 2022
ولية عهد هولندا تلتحق بجامعة شعبية وتقطن مسكنًا مشتركًا

ولية عهد هولندا تلتحق بجامعة شعبية وتقطن مسكنًا مشتركًا

تستعد وريثة عرش هولندا الأميرة كاترينا أماليا للالتحاق هذا العام بجامعة أمستردام، حيث ستعيش في مسكن مستأجر مشترك مع العديد من الطلاب الآخرين، بحسب ما ذكرت الإدارة الإعلامية للعائلة المالكة الهولندية.

ودعت الإدارة الإعلامية اليوم الإثنين لاحترام خصوصية الأميرة خلال فترة وجودها في الحرم الجامعي، وفق ما نقلته وكالة ”رويترز“.

وذكرت الإدارة أن الابنة الكبرى للملك فيليم ألكسندر، ولقبها الرسمي أميرة أورانج، ستبدأ دراستها في السياسة والاقتصاد في سبتمبر/ أيلول 2022.

وبدأت الأميرة أماليا، التي عملت نادلة بدوام جزئي خلال سنوات دراستها، في تولي بعض الواجبات الملكية في عام 2021 بعد بلوغها سن الثامنة عشرة.

وتحظى العائلة المالكة في هولندا بشعبية كبيرة لدى المواطنين.

وقبل أيام، تحدثت تقارير صحفية أنه من المقرر أن تحضر الأميرة كاترينا أماليا، افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة للبرلمان الهولندي.

ويعرف يوم افتتاح البرلمان الهولندي، أيضا باسم ”يوم الأمير“، ويقام في سبتمبر/ أيلول من كل عام.

وفقا للتقارير المنشورة، فإن الأميرة كاترينا أماليا، أو الأميرة أماليا كما يطلق عليها في هولندا، ستقوم بحضور افتتاح البرلمان الهولندي يوم الـ 20 من سبتمبر/ أيلول 2022.

وسيقام افتتاح البرلمان الهولندي هذا العام في قاعة مناسبات في مدينة لاهاي، بدلا من قاعة تقع داخل مبنى البرلمان الهولندي في لاهاي، كما جرت العادة خلال الأعوام السابقة.

ويأتي الظهور الأول للأميرة كاترينا أماليا في افتتاح البرلمان الهولندي، في إطار مهام عملها الرسمية كولية لعهد هولندا، والتي بدأت بمباشرتها رسميا بعد أن احتفلت بعيد ميلادها الثامن عشر في كانون الأول/ ديسمبر 2021.

وأصبحت الأميرة كاترينا بذلك تعامل كفرد بالغ من الناحية القانونية، وترتب على ذلك أيضا تسلمها رسميا لمقعدها كعضو في مجلس الدولة الذي يترأسه والدها الملك فيليم ألكسندر.

ويمنح المجلس عضوية تلقائية لولي عهد هولندا، بمجرد بلوغه السن القانوني.

والأميرة أماليا هي وريثة عرش هولندا وتحمل لقب أميرة أورانج، وولية عهد هولندا، وهو اللقب الذي حصلت عليه منذ تتويج والدها فيليم ألكسندر ملكا لهولندا في نيسان/ أبريل 2013، بعد تنازل جدتها الملكة (الأميرة الحالية) بياتريكس عن عرش هولندا.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يقصي أكبر بنك روسي من “نظام سويفت”