الإثنين , أغسطس 15 2022

سقوط 7 مسلحين موالين للجيش الأمريكي من قبيلة “شمر” شرقي سوريا

سقوط 7 مسلحين موالين للجيش الأمريكي من قبيلة “شمر” شرقي سوريا

قتل وأصيب سبعة من مسلحي ما يسمى قوات “الصناديد” من أبناء قبيلة “شمر” العربية المدعومين من قوات “التحالف الدولي” بقيادة الجيش الأمريكي والمنضوية تحت راية قوات “قسد” في عملية هجوم مسلح استهدفتهم شرقي سوريا.
وأفادت مصادر محلية في ريف الحسكة لمراسل “سبوتنيك” شرقي سوريا، أن مسلحين اثنين يستقلان دراجة نارية هاجما سيارة عسكرية تقل مجموعة من مسلحي قوات “الصناديد” من أبناء قبيلة شمر المنضوية تحت راية “قسد”، مما أسفر عن مقتل 3 مسلحين منهم وإصابة 4 آخرين، بجروح بليغة تم إسعافهم إلى مستشفى مدينة المالكية.
وتنتشر حواجز ونقاط قوات “الصناديد” في القرى العربية في الجنوب الممتدة من بلدة اليعربية وصولا إلى بلدة القحطانية، وتعرضت خلال الفترة الماضية لعدد من الهجمات المتفرقة.
وتابعت المصادر أن الهجوم، وقع اليوم الأحد 26 يونيو/حزيران، عند مفرق قرية علي آغا النفطية بريف بلدة اليعربية في أقصى الشرق من محافظة الحسكة، حيث استخدم المهاجمان الأسلحة الرشاشة ولاذا بالفرار بعد الهجوم.
ويعتبر هذا الهجوم الأكبر من نوعه الذي يستهدف القوات العربية المدعومة من الجيش الأمريكي شرقي سوريا، وقوات “الصناديد” التي يقودها بندر الجربا، وهو نجل الشيخ حميدي دهام الجربا شيخ مشايخ قبيلة شمر والأخير يشغل منصب “حاكم الجزيرة” لدى “الإدارة الكردية” هي إحدى فصائل قوات “قسد”.
إنزالات جوية
وفي جانب آخر، نفذ الطيران المروحي التابع للجيش الأمريكي بمساندة قوات “قسد” عددا من عمليات الإنزال الجوي، استهدفت عددا من المنازل لأبناء القبائل العربيةفي ريف دير الزور ومدينة الحسكة.
ونقلت مصادر عشائرية ومحلية لمراسل وكالة “سبوتنيك” شرقي سوريا أن الجيش الأمريكي نفذ 3 عمليات إنزال جوي، خلال الساعات الماضية، أولها عبر حملة أمنية في بادية غريبة ومعيجل التابعة لمنطقة الصور في بادية دير الزور الشمالي، واستهدفت الحملة منازل المدنيين من قبيلة “العكيدات” العربية وأدت لمقتل مدنيين اثنين على الأقل منهم.
وفي عملية أخرى شهدتها دير الزور أيضاً بعد منتصف الليل، قيام دورية لقوات “قسد” مدعومة بقوات أمريكية والتي نفذت إنزالا جويا في بلدة الجرذي شرقي دير الزور واعتقلت 4 أشخاص على الأقل واقتادتهم إلى جهة مجهولة، بحسب المصادر.
أما العملية الثالثة فكانت خلال الـ48 الساعة الفائتة، حين نفذت قوات خاصة من “قسد” وبدعم جوي من طائرات مروحية أمريكية عملية إنزال في حي العزيزية ضمن مدينة الحسكة، واعتقلت رجلا مدنيا بتهم تتعلق بالإرهاب.
وتشهد مناطق سيطرة الجيش الأمريكي وقوات “قسد” شرقي سوريا، توسعاً كبيراً في عمليات الاستهداف المباشر للمتعاونين مع الجيش الأمريكي من قبل الفصائل الشعبية والعشائرية رفضاً منهم لممارساتهم التي تتركز على سرقة النفط والغاز والقمح ومنع التعليم والزراعة، يقابلها عمليات انتقام وحملات أمنية وعسكرية تستهدف أبناء القبائل العربية بتهم تتعلق بالإرهاب.