الإثنين , أغسطس 15 2022

وزارة الدفاع السورية تهدد باعتراض أي آلية أو رتل أميركي في سوريا

وزارة الدفاع السورية تهدد باعتراض أي آلية أو رتل أميركي في سوريا

أعلنت وكالة “سانا” السورية أنّ “الجيش السوري اعترض رتلاً للقوات الأميركية، في تل سطيح الشرقي في ريف القامشلي، وأجبره على العودة”.

بالتزامن، هددت وزارة الدفاع السورية باعتراض أي آلية أو رتل أميركي على الأراضي السورية.

وقال مصدر عسكري في الدفاع السورية لوكالة “سبوتنيك” إنّه “في إطار التزامهم بأداء واجباتهم الوطنية في الدفاع عن الوطن وصون سيادة أراضيه، اعترض الجيش السوري رتلاً تابعاً لقوات الاحتلال الأميركي، في منطقة تل سطيح الشرقي في ريف القامشلي الشرقي، أمس، وأجبروه على العودة.. والجيش السوري يؤكد أنه سيعترض أي آلية أو رتل للمحتل الأميركي على أراضي الجمهورية العربية السورية”.

الجدير ذكره، أنه في 16 أيار/مايو الماضي، بدأ “التحالف الدولي”، بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، عملية إعادة تموضع جديدة في سوريا، بعد نحو عامين ونصف عام على قرار الرئيس السابق دونالد ترامب الانسحاب من سوريا، وتراجعه لاحقاً عن القرار، والاكتفاء بالانتشار في محيط حقول النفط والغاز.

وظهرت عملية إعادة التموضع من خلال نشاط مستجد لخبراء فنيين وعسكريين أميركيين، في مدينة عين العرب، في ريف حلب الشمالي الشرقي، والتي انسحبت منها واشنطن في عام 2019، قبل أيام من إطلاق تركيا عملية “نبع السلام”، التي احتلت خلالها مدينتي تل أبيض ورأس العين في ريفي الحسكة والرقة الشماليين.