الجمعة , أكتوبر 7 2022
مدفيديف: التوقعات بحدوث أزمة في منطقة اليورو بدأت تتحقق

مدفيديف: التوقعات بحدوث أزمة في منطقة اليورو بدأت تتحقق

مدفيديف: التوقعات بحدوث أزمة في منطقة اليورو بدأت تتحقق

أفاد نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري مدفيديف، بأن التوقعات بشأن بداية أزمة بمنطقة اليورو بدأت تتحقق، مشيرا إلى أن سعر صرف اليورو تعادل مع الدولار للمرة الأولى في نحو 20 عاما.

وقال مدفيديف في منشور في قناته في تطبيق “تليغرام” اليوم الثلاثاء: “لأول مرة في 20 عاما تعادل سعر صرف اليورو والدولار. بدأت التنبؤات بشأن بداية أزمة في منطقة اليورو تتحقق”.

وأضاف مدفيديف، أن أعضاء الاتحاد الأوروبي أطلقوا النار على رؤوسهم بمسدس العقوبات، في إشارة إلى أن العقوبات الأوروبية ضد روسيا كان لها تداعيات كبيرة على الاقتصاد الأوروبي إذ ساهمت في ارتفاع أسعار موارد الطاقة.

وتابع مدفيديف قائلا إنهم “الآن يجنون الثمار المرّة لتراجع الإنتاج وتضخم (أسعار) المواد الغذائية وفقدان القدرة التنافسية لسلعهم، ويأتي ذلك في وقت ينتظرهم شتاء في مساكن جليدية بدون غازنا”.

وشدد على أن التداعيات السلبية للعقوبات الأوروبية دليل على الطبيعة الخاطئة للغاية للعقوبات المفروضة على روسيا، وقال: “العقوبات لا تجدي. العقوبات تضر بالأوروبيين أنفسهم. اليورو يضعف”.

وأشار نائب رئيس مجلس الأمن الروسي إلى أن أفضل حماية “ضد تعفن اليورو” هو الانتقال إلى طرق دفع جديدة، بما في ذلك استخدام العملات الوطنية، كما يمكن في المستقبل إنشاء عملة احتياطية جديدة لدول مجموعة “بريكس”.

وأكد مدفيديف أن روسيا بحاجة لتكيف اقتصادها مع الظروف الجديدة الصعبة للغاية، والمتمثلة بشكل رئيسي في ضمان السيادة التكنولوجية.

وفي الختام، قدم مدفيديف نصائح حول ما يجب القيام به على خلفية وضع اليورو والدولار، وقال “احفظوا مدخراتكم بالروبل!”.

اقرأ ايضاً:4 دول عربية في الصدارة.. هل تعلم ما هي العملات الأغلى في العالم؟