الأحد , سبتمبر 25 2022
وفاة لاجئة سورية في النمسا بظروف غامضة

وفاة لاجئة سورية في النمسا بظروف غامضة

توفيت لاجئة سورية داخل منزلها بمدينة “فيينا” النمساوية في ظروف غامضة السبت الماضي.
وأفاد ناشطون بأن الشابة “أريج يوسف الحسن” من مدينة “القامشلي” قضت بعد شهر من لمّ شملها مع زوجها.

وأثيرت الكثير من الشكوك حول أسباب وظروف الوفاة، فيما قال ناشطون إن اللاجئة العشرينية توفيت نتيجة نوبة قلبية.

وقال “فايز العباس” خال الشابة المتوفاة في منشور على صفحته أن قريبته تعرضت لخلافات مع زوجها، ما جعله يقفل باب البيت عليها قبل ذهابه إلى العمل، وعندما عاد وجدها مفارقة للحياة.

فيما أكد زوجها أمام الشرطة النمساوية أنه وجدها بعد عودته من عمله صباح اليوم التالي مستلقية على سريرها دون حراك والدم ينزف من أنفها وعلى الفور نقلها إلى المشفى، وحاول الأطباء إنقاذ حياتها لكن دون جدوى.

وبحسب التحقيقات الأولية لم يتم تحديد سبب الوفاة بشكل واضح، بينما أكدت مصادر مقربة من العائلة أن “أريج” كانت تعاني من أمراض سابقة ومنها سرطان الرحم.

وبدأ مكتب التحقيقات الجنائية في العاصمة “فيينا” التحقيق في السبب كون الوفاة حدثت في المنزل. ولم تدرج الشرطة التي فتحت التحقيق زوجها كمشتبه به.

وتنحدر الشابة الراحلة من حي “السريان” بمدينة القامشلي التحقت بزوجها من خلال برنامج لمّ الشمل بتاريخ 13 /6/ 2022.

وكالات

اقرأ أيضا: رئيس حزب معارض في تركيا: أطفال السوريين سيصبحون أعضاء عصابات