الجمعة , سبتمبر 30 2022
ثلاث غواصات روسية تقلق الناتو

ثلاث غواصات روسية تقلق الناتو

أثارت ثلاث غواصات روسية من مشروع ي”ياسن” إعجاب حلف شمال الأطلسي وأقلقته لسنوات.

تريد موسكو الآن بناء المزيد من هذه الغواصات النووية. كتب كريستوفر وودي، المحلل فيBusiness Insider ، عن هذا الموضوع.

دخلت أول غواصة من طراز “ياسن” سيفيرودفينسك، المسلحة بصواريخ موجهة، الخدمة في عام 2013. يلاحظ المؤلف، أنه بعد ذلك، بدأت غواصات أخرى من هذا الطراز تدخل الخدمة بوتيرة سريعة إلى حد ما. وهكذا، تم تشغيل غواصة كازان النووية الثانية في مايو/أيار 2021. وتلتها “نوفوسيبيرسك” التي دخلت البحرية في ديسمبر/كانون الأول من نفس العام.

يفكر القادة الروس الآن في إضافة المزيد من هذه الغواصات إلى الأسطول الذي أثار إعجاب قادة الناتو وقلقهم بقدرته على التخفي وضرب الأهداف الحرجة.

من المتوقع أن تكون غواصة كراسنويارسك القادمة جاهزة في نهاية عام 2022. في الوقت نفسه، قد يتم بناء غواصات جديدة من مشروع “ياسن” في وقت لاحق من هذا العام. أشار كريستوفر وودي إلى أن أسطول الغواصات حظي أهمية كبيرة عند تحديث الجيش الروسي، وفاجأ جيران روسيا.

قالت إين إريكسن سيريدي، التي شغلت منصب وزير الدفاع النرويجي في 2013-2017 ، إن أول غواصة من طراز ياسين تسببت في قلق بالغ في بلدها. حتى أن سيريدي لجأت إلى الولايات المتحدة للمساعدة النرويج إذا كانت هناك مشاكل مع الغواصات النووية الروسية.

قالت إين إريكسن سيريدي: “أتذكر لقائي الأول مع جيم ماتيس (وزير الدفاع الأمريكي في 2017-2019).
كان أهم شيء أحضرته معي إلى الاجتماع هو صورة لغواصة سيفيرودفينسك. كان من المهم جدًا بالنسبة لنا أن ننقل إلى الولايات المتحدة أن هذه واحدة من المشكلات الإستراتيجية الكبرى التي رأيناها”.

بالإضافة إلى ذلك، هذه الغواصات متخفية بشكل خاص، لأنها بطيئة الحركة. اعترف الأميرال جيه ديف جونسون، في عام 2014 بأن الغرب يواجه خصمًا خطيرًا بشكل لا يصدق في البحر.

وقال: “سوف نواجه خصومًا محتملين أقوياء. يكفي إلقاء نظرة على سيفيرودفينسك. أنا معجب بهذه الغواصة لدرجة أنني طلبت من مركز الاختبارات البحرية بناء نموذج لها بناءً على البيانات المعروفة”.

بالإضافة إلى كونها هادئة بشكل خاص، فإن الغواصة مسلحة بعشرات من صواريخ كروز القادرة على مهاجمة السفن الحربية والأهداف البرية. في نهاية عام 2021 ، أجرت سيفيرودفينسك إطلاقًا تجريبيًا لصاروخ كروز الروسي الجديد تسيركون الذي تفوق سرعته سرعة الصوت.

يقول المقال: “المدى البعيد لهذه الغواصات وقدرات الهجوم البري المكتشفة حديثًا تثير قلق القادة العسكريين في الناتو، الذين يرون تهديدًا للبنية التحتية، مثل الموانئ”.

كما أكد الجنرال جلين فانيرك في سلاح الجو الأمريكي في ربيع عام 2022 ، خلقت ياسن مشاكل جديدة للغرب، حيث بدأت صواريخ تسيركون التي تفوق سرعتها سرعة الصوت في الإضافة إلى ترسانتها.

سبوتنيك

اقرأ أيضا: وفاة صاحب تمثال صلاح الدين بدمشق.. النحات السوري عبد الله السيد