الجمعة , أكتوبر 7 2022

محاكمة سوري أنهى حياة صهره في ألمانيا

محاكمة سوري أنهى حياة صهره في ألمانيا

اعترف لاجئ سوري يبلغ من العمر 20 عاماً أمام المحكمة في مدينة (توبينغن) الألمانية، بقتل صهره (زوج أخته).
وبحسب لائحة الاتهام، فإن “المتهم زار أخته في مدينة (توبينغن) في ولاية (بادن فورتمبرغ) جنوبي غربي ألمانيا، لعدة أسابيع في تشرين الثاني عام 2021، حيث كان صهره يتردد إلى بيت أخته بشكل متكرر رغم أنهما منفصلان”، وفق ما أوردت صحيفة (بيلد) الألمانية.
وبحسب الصحيفة فإن “المتهم سحب سكيناً بنصل طوله أربع سنتيمترات، وطعن صهره الجالس بجانبه في منطقة القلب”، مضيفةً أن “صهره البالغ من العمر 37 عاماً هرب إلى الشارع، وطرق باب الجيران للحصول على المساعدة، لكنه لم ينج وفارق الحياة”.
وقال الشاب السوري المتهم بتهمة “القتل الغادر”، في بداية المحاكمة أمام المحكمة الجزئية في توبنغن: “لقد طعنته لأنه هدد أختي، لقد أردت حماية أفراد عائلتي”.