الجمعة , سبتمبر 30 2022
نهاية مأساوية لثلاثة أصدقاء سقطوا من "حافة العالم" بالسعودية

نهاية مأساوية لثلاثة أصدقاء سقطوا من “حافة العالم” بالسعودية

في موعد الإفطار ليوم عاشوراء، كان الوعد بين مجموعة من الأصدقاء لتناول الطعام في الهدا في مرتفعات “حافة العالم” بالسعودية.. ولم يعلم أحد من هذه المجموعة المكونة من 3 أصدقاء أنها ستكون اللحظات الأخيرة لهم.

وسرد وجدي سيف القايد، أحد أقرباء الضحايا، تفاصيل المأساة لـ”العربية.نت” قائلاً إن خاله عاصم وصديقيه حامد العقبة وهاشم السروري، التي “كانت تجمعهم صداقة عظيمة”، كانوا في رحلة إلى تلك المنطقة في سيارة واحدة.

وأوضح أن الأصدقاء الـ3 اتفقوا على الخروج يوم عاشوراء والإفطار في الهدا، لكنهم لقوا حتفهم وهم صائمون بسبب انقلاب مركبتهم.

وأضاف أن الأسرة “عاشت لحظات أليمة” بعد سماع هذا الخبر المفزع والذي انتشر في جميع وسائل التواصل الاجتماعي. وقد تم العثور على عاصم البالغ من العمر 40 عاماً في بداية البحث، ومن ثم تم العثور على الشخصين الآخرين.

وقال وجدي إن “التصرفات التي قام بها خالي قبل وفاته نبهت الأسرة إلى أنه كان يودعنا”، فقد قام عاصم باصطحاب زوجته وبناته الثلاث في نزهة وحاول إسعادهن بكل الطرق وقام بزيارة والدته “وقبّل يديها وكأنه يودعها”، بحسب وجدي.

من جهته، أعلن الدفاع المدني بمحافظة الطائف، انتشال جثث 3 أشخاص توفوا إثر سقوط مركبتهم من منحدر جبلي في الهدا.

وكان الحادث قد وقع قبل أيام، وأبلِغت به غرفة عمليات الدفاع المدني، حيث توجهت الفرق إلى موقع الحادث على الفور، وواصلت جهودها لانتشال جثث الأشخاص الثلاثة الذين كانوا على متن المركبة وتوفوا نتيجة الحادث.

بدورها، أوضحت محافظة الطائف أن الحادث وقع في منطقة شديدة الوعورة وعلى ارتفاع ما يقارب 1900 متر عن سطح البحر.

العربية نت

اقرأ أيضا: سبب تسمية الراهب الروسي المرعب غريغوري بأسم راسبوتين