السبت , ديسمبر 3 2022

أعداد الإصابات بالـ.ـكوليرا ترتفع .. وزير الصحة يناقش الاستجابة الصحية الطارئة

أعداد الإصابات بالـ.ـكوليرا ترتفع .. وزير الصحة يناقش الاستجابة الصحية الطارئة

ارتفع عدد الإصابات المسجلة بالكوليرا في سوريا إلى201 إصابة مثبتة، بحسب آخر بيانات وزارة الصحة.

ووفقاً لبيان الصحة فإن الإصابات تتوزع على الشكل التالي: “حلب 153، الحسكة 21، دير الزور 14، اللاذقية 10، دمشق 2، حمص 1″، فيما بلغ إجمالي عدد الوفيات 14 “حلب 11، دير الزور 2، الحسكة 1”.

من جهة ثانية، ترأس وزير الصحة الدكتور حسن الغباش، يوم أمس، اجتماع عمل مع وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية العاملة في الشأن الصحي لمناقشة الاستجابة الصحية الطارئة للكوليرا.

إذ أكد د.الغباش أن الوضع الوبائي للكوليرا تحت السيطرة تماماً بفضل الإجراءات الاستباقية لوزارة الصحة والاستجابة الحكومية المبكرة، لافتاً إلى أن الوزارة تعمل بشفافية تامة بما يخص الأمراض والإعلان عنها.

وأوضح الدكتور الغباش المسؤولية التي تقع على عاتق الوزارة كونها الجهة المرجعية بالشأن الصحي خاصة الأمور التي تتعلق بانتشار الأمراض والأوبئة وتحديد الواقع الوبائي والإعلان عن الإحصائيات وأرقام الإصابات، مشدداً على أهمية العمل المشترك والتنسيق بين الجهات المعنية للحد من انتشار الامراض.

ولفت الوزير الغباش إلى أنه تم تحديد الخطة التشغيلية الوطنية للسيطرة على وباء الكوليرا بثلاث محاور أساسية “الصحة والمياه والتواصل ورفع الوعي المجتمعي، وتفعيل فرق الاستجابة السريعة في كافة مديريات الصحة.

وطلب الغباش تنسيق الأدوار بين المنظمات بما يخدم المواطنين في سوريا وضرورة الاستفادة من تجربة كوفيد19، منوهاً بأن أي تأخر في تنفيذ الاستجابة يشابه عدم وجودها.

واستنكر الوزير الغباش الأعمال التي يمارسها الاحتلال التركي والفصائل التابعة له بشأن قطع المياه عن المواطنين في الحسكة وغيرها من المدن السورية لنا يزيد على 50 يوماً، معتبراً أنه عمل لا إنساني يقود إلى كوارث بشرية، ويسهم في تفشي الجوائح المرضية.

بدوره نائب المنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة في سوريا ورئيس بعثة مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في سوريا سيفانكا دانا بالا أكد التزامهم بالاستجابة للحد من انتشار الوباء وتذليل العقبات وتوحيد الجهود، خاصة أنه يوجد نقص في الموارد المائية، كما أنه سيجرى العمل بالتنسيق مع الوزارة على تسريع تسليم سوريا مستلزمات تدعم الاستجابة.

أيضاً، ممثلة منظمة الصحة العالمية بالإنابة في سوريا الدكتورة إيمان الشنقيطي أوضحت استعداد المنظمة لزيادة التعاون والتنسيق القائميّن مع الوزارة لا سيما في مجال زيادة عدد المسحات السريعة للكشف عن المرض مثمنة الجهود التي تبذلها الوزارة واستجابتها السريعة لإقرار تدبير الحالات وتعميمها لبروتوكول العلاج الموحد.

أثر برس