الإثنين , نوفمبر 28 2022

“هذا الطفل أمانة برقبتك”.. أم تترك ابنها بمستشفى في السويداء وتختفي

“هذا الطفل أمانة برقبتك”.. أم تترك ابنها بمستشفى في السويداء وتختفي

عثر على طفل في صالة مستشفى في مدينة السويداء جنوبي سوريا ، وفي طيات ملابسه رسالة يبدو ان أمه كتبتها قبل ان تختفي، وتخاطب فيها اي شخص قد يجده قائلة “هذا الطفل أمانة برقبتك.. بتمنى تسامحني وربي يسامحني”.
وقالت مصادر اعلامية محلية ان “امرأة مجهولة الهوية، أقدمت على ترك ابنها في بهو مستشفى الوطني في السويداء، وغادرت المستشفى سراً بعد أن تركت رسالة اعتذار، طالبت فيها المسامحة والاعتناء بالطفل”.
وجاء في الرسالة: “هذا الطفل أمانة برقبتك الله اختارك من بين كل الناس لتكون أنت الحنون عليه الله يوفقك حن عليه مشان الله يحن عليك، أنا ظروفي كثير صعبة، وما قدرت ربي هذا الطفل بتمنى تسامحني وربي يسامحني”.
وجرى تحويل الطفل الذي بدا من صورته التي نشرها المرصد انه لا يزال في عمر أيام، الى دارة الرعاية الاجتماعية في المدينة.
وقالت المصادر ان العثور على الطفل “يأتي في ظل تنامي ظاهرة التخلي عن الأطفال من قبل ذويهم، لأسباب كثيرة، في ظل استمرار الحرب في البلاد”.
ولفتت الى ان هذه الحالة “هي الـ 30 منذ مطلع العام 2022 لأطفال تخلى عنهم ذووهم.
وكالات