الثلاثاء , نوفمبر 29 2022

محاكمة طبيب سوري في ألمانيا بتهمة التحـرش بقاصرات

محاكمة طبيب سوري في ألمانيا بتهمة التحـرش بقاصرات

بدأت محكمة ألمانية الإثنين بمحاكمة طبيب أطفال سوري بتهمة التحرش الجنسي بثلاث فتيات قاصرات، في مدينة غيلسنكيرشن التابعة لمقاطعة “إيسن” في ولاية شمال الراين الألماني غرب البلاد.
وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية إن “طبيب الأطفال السوري “حسان. أ” البالغ من العمر 34 عاماً، أقدم على التحرش جنسياً بثلاث فتيات في أثناء العلاج، بالإضافة أنه تم العثور على مواد إباحية للأطفال على جهاز الكمبيوتر المحمول والموبايل الخاص به”.
ووفقاً للمدعي العام بحسب الصحيفة فإن “الطبيب السوري حصل على وظيفة كطبيب أطفال في مستشفى ماريين بمدينة غيلسنكيرشن منذ حزيران عام 2019، وبعد شهرين من بداية عمله قيل إنه لمس فتاة 14 عاماً آنذاك” بشكل مريب”.
وذكرت الصحيفة أن “الطبيب أوقف عن العمل، ولكنه نفى التهم الموجهة له في ذلك الوقت ولم تكن الأدلة كافية، لذلك سمح له بمواصلة العمل، لكن ظهرت فتاتان أعمارهما 14 و15 قيل إنه لمسهما وتحرش بهما جنسياً”.
وأضافت أنه بعد إعادة فتح التحقيق عثر في أثناء عملية تفتيش منزله على 26 تسجيلاً مصوراً إباحياً للأطفال في الكمبيوتر المحمول والموبايل الخاص به”.
وأوضحت الصحيفة أن “الطبيب المتهم لا يزال ينكر التهم الموجهة إليه وينفيها، ويقول إن المحاكمة كانت تحقيقاً عادياً”.
يذكر أنه في نهاية آب الماضي قضت محكمة إقليمية في مدينة دارمشتادت التابعة لولاية “هسن” وسط ألمانيا، بالسجن لمدة 11 عاماً على رجل سوري هاجم زوجته بالساطور وأراد تقطيع ساقيها وذراعيها لأنها انفصلت عنه.