الإثنين , يناير 30 2023
بعد تضررها أثناء الترحيل.. لاجئة سورية تتقاضى تعويضاً كبيراً في سويسرا

بعد تضررها أثناء الترحيل.. لاجئة سوريّة تتقاضى تعويضاً كبيراً في سويسرا

بعد تضررها أثناء الترحيل.. لاجئة سوريّة تتقاضى تعويضاً كبيراً في سويسرا

حصلت لاجئة سوريّة في سويسرا، على تعويض مالي قدره 12 ألف فرنك سويسري، أي ما يعادل 12600 دولار أمريكي، من قبل المحكمة الفيدراليّة في البلاد.

وجاء التعويض نتيجة الإهمال الذي طال اللاجئة أثناء عمليّة الترحيل، حيث تعرضت إلى ضرر جسدي كبيرٍ أثناء ترحيلها خارج سويسرا من قبل حرس الحدود، وفقاً لموقع “swissinfo”.

كما أوضح الموقع أنّ ترحيل اللاجئة السوريّة يعود لعام 2014، حيث كانت برفقة زوجها وابنها.

إضافةً إلى 30 طالب لجوء.

وتعرضت اللاجئة إلى نزول مبكر لماء الرحم ونزيف، وذلك على مرأى من حرس الحدود السويسري.

وبعد ذلك سقطت على رصيف محطّة القطارات في مدينة “دومدوسولا” الإيطاليّة، ومن ثم تعرضت للإجهاض في إحدى المشافي.

ولفت الموقع، أنّ الادّعاء العام، اتّهم حرس الحدود السويسري بأنّه يفتقد للإنسانيّة، لأنّه لم يقم بمُراعاة ظرف اللاجئة وأهملها ما أدّى إلى فقدانها للجنين.

وتمت عملية إيقاف اللاجئة السوريّة وزوجها على الحدود الشماليّة بين سويسرا وفرنسا.

كما تمت مرافقتهم من قبل حرس الحدود بهدف إعادتهم إلى إيطاليا التي جاؤوا منها. حسب الموقع.

وحصلت اللاجئة السوريّة فيما بعد، على حقّ اللجوء والإقامة في إيطاليا، بحسب ما أكّده الموقع السويسري.

ويعاني اللاجئون السوريّون من صعوباتٍ بالغةٍ على حدود الدول الأوروبيّة، وخاصةً على الحدود التركيّة اليونانيّة.

في حين تعرف اليونان أنها من بين أكثر الدول التي تنتهك حقوق اللاجئين.

 

اقرأ ايضاً:وسائل إعلام تركية: أنقرة تستضيف اجتماعا بين مديري المخابرات الروسية والأمريكية