السبت , سبتمبر 21 2019
أيمن رضا: نسرين طافش أكثر من يستفزني في الوسط الفني

أيمن رضا: نسرين طافش أكثر من يستفزني في الوسط الفني

أيمن رضا: نسرين طافش أكثر من يستفزني في الوسط الفني

انتقد الفنان السوري أيمن رضا بعضاً من زملائه الممثلين ولاسيما الحاصلين على تكريمات غير متناسبة مع حجم أعمالهم، وصرّح في الوقت نفسه عن سبب ابتعاده عن أفراد الوسط الفني الذي لا يوجد فيه “صداقة حقيقية”، على حد قوله.

واتهم أيمن رضا في مقابلة مع باسم ياخور مقدم برنامج “أكلناها” على قناة “لنا” الممثلة نسرين طافش بشراء السجادة الحمراء بسبب التكريمات الكثيرة في الآونة الأخيرة.

ورأى رضا أن بعضاً من الممثلات السوريات تم تكريمهن في مناسبات كثيرة في دبي ولبنان بشكل لا يتناسب مع أعمالهن الفنية، كالممثلة نسرين طافش التي وصفها بأنها “ممثلة جيدة جداً إلا أنها ابتعدت عن التمثيل نحو الغناء وعروض الأزياء”، وأضاف أنها أكثر من يشعره بالاستفزاز لأنها تنال تكريمات أكثر من حجم أعمالها بكثير، متسائلاً أين الأعمال التي كرمت بسببها؟

أيمن رضا: نسرين طافش أكثر من يستفزني في الوسط الفني

كما اعتبر أن بعضاً من الفنانين السوريين انساقوا وراء المظاهر “البرستيج” لدرجة كبيرة، والذي لا يجد له داعٍ، قائلاً: “عابد فهد يحب البرستيج”، وذلك رداً على سؤال ياخور عن أكثر فنان سوري يعيش على “البرستيج”.

ويفضل رضا الابتعاد عن أفراد الوسط الفني في تكوين العلاقات، لكونها مبنية على المصالح لا غير، على حد تعبيره، وصرح أنه لا يرغب التواجد في مكان لا يستطيع فيه أن يصنع صداقات أو محبة مؤكداً أنه “لا يوجد صداقات في الوسط الفني”.

اقرأ أيضا: نجم خليجي يفضح ما فعلته ديانا كرزون وشقيقتها معه (فيديو)

وأضاف، أنه “في هذه المهنة ليس مطلوب تكوين صداقات بين الفنانين، لكن الأهم وجود المحبة التي على أساسها تبنى الصداقات والأخوة والعمل الجماعي الجميل”.

وتابع مخاطباً ياخور: ” إذا كانت صداقتي معك لم تستمر! فأنت خلال سفرك منذ ثماني سنوات خارج سوريا، لم تسأل عني أو تتصل بي سوى ثلاث مرات، فأين هي الصداقة”.

يشار إلى أن أيمن رضا ممثل سوري من أصول عراقية، من مواليد دمشق عام 1971، اشتهر بالأدوار الكوميدية، وأبرزها في مسلسل “بقعة ضوء”، و دوره في مسلسل “أبو جانتي”.

انتسب إلى المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق وتخرج منه عام 1984، وبدأت مسيرته الفنية من عالم الدوبلاج للمسلسلات الكرتونية للأطفال قبل الظهور على شاشة التلفاز، ومن أهم أعماله: “نهاية رجل شجاع”، و “أخوة التراب”، و”عيلة ست نجوم”.