الخميس , ديسمبر 3 2020

صحيفة تركية: ماذا سيفعل الأسد؟

صحيفة تركية: ماذا سيفعل الأسد؟
رأت صحيفة تركية مستقلة أن مستقبل عملية “نبع السلام” العسكرية التركية يتوقف في جانب كبير منه على ما سيفعله الرئيس السوري بشار الأسد, طارحة السؤال الأهم: ماذا سيفعل الأسد؟
وهناك كما ترى صحيفة T24 ثلاثة سيناريوهات أولها هو أن يبدأ الأسد عمليته العسكرية في نفس المنطقة التي يسيطر عليها حزب العمال الكردستاني. وهذا يعني تعرض مواقع الفصائل الكردية إلى الهجوم من الشمال والجنوب وهو اختيار يصب في مصلحة أنقرة ودمشق.
السيناريو الثاني هو أن ينتهز الأسد الفرصة ويبدأ عملية عسكرية في إدلب لطرد الإرهابيين من محافظة إدلب، وهو اختيار لا يخدم مصلحة تركيا لأن إرهابيي “هيئة تحرير الشام” سيحاولون التسلل إلى تركيا.
السيناريو الثالث هو أن تتوصل الحكومة السورية إلى اتفاق مع حزب “الاتحاد الديمقراطي” الكردي ليتحرك الجيش السوري نحو قطع الطريق على الجيش التركي.
ولكيلا يقدم الأسد على خطوات غير مرجوة كما ترى الصحيفة التركية، يجب أن تدخل أنقرة في تعاون مع دمشق.
يذكر أن قسد كانت قد أعلنت في وقت سابق من مساء اليوم الأحد عن الاتفاق مع الحكومة السورية لتسليم مناطقها ويمكنكم قراءة تفاصيله (هنا).
فيما أعلنت وكالة الأنباء الرسمية سانا, أن وحدات من الجيش السوري تتحرك باتجاه الشمال لمواجهة العدوان التركي, التفاصيل (هنا).
فيما أعلنت تركيا أنها ستواجه الجيش السوري في حال دخوله الى المناطق التي تسيطر عليها قسد شمال سوريا (هنا).
وكالات

مقالات مشابهة :  كواليس مثيرة... مسؤول أمني لبناني رفيع يزور سوريا بإشارة أمريكية