السبت , أكتوبر 31 2020
لماذا يجب عليك وضع القليل من الملح بقهوتك

لماذا يجب عليك وضع القليل من الملح بقهوتك؟

لماذا يجب عليك وضع القليل من الملح بقهوتك؟

سواء كنتِ من الأشخاص الذين يفضلون تناول قهوة مضاف إليها سكر أو تناولها من دون سكر على الإطلاق، فإنك قد تفاجئين بتلك التوصيات البحثية التي أميط عنها النقاب مؤخرا بخصوص الطريقة المثلى التي يجدر بك تجربتها لاستكشاف مذاق القهوة الحقيقي.

وعلى عكس ما قد تتوقعينه، فلم تأت تلك التوصيات لتحذر من مخاطر إضافة السكر للقهوة، أو مدى تأثيراته التي لا تكون محمودة العواقب على الصحة، أو حتى الحديث عن مخاطر بعض المحليات والنكهات التي تضاف للقهوة، وإنما تحدثت التوصيات عن ضرورة البدء في تغيير نمط شرب القهوة بالتخلي عن السكر تماما واستبداله بالملح.

فقد ثبت من بعض الدراسات أن الملح يحظى في واقع الأمر بكثير من الفوائد التي تعود على مذاق القهوة، حيث تبين أنه يحتوي على أيونات الصوديوم التي تعمل بدورها على الحد من مرارة القهوة، كما تبين أن الملح يزيد بالفعل من لذة مذاق القهوة بشكل كبير.

وقال الباحثون إن الكمية التي يوصى أو ينصح بإضافتها لمشروب القهوة يجب أن تكون قليلة جدا، حيث إن مفعول الملح أقوى من السكر، ومن ثم فالأفضل والأصح هو إضافة مقدار قليل من الملح إلى مشروب القهوة عند إعدادها لضمان الحصول على نكهة مميزة.

وأوضح الباحثون أن كل ما ستحتاجين إليه لتجربة مشروب قهوة مختلف وغير اعتيادي هو مقدار من القهوة وقليل من الملح، حيث يضافان لبعضهما بعضا ويتم تقليبهما جيدا.

وأشار الباحثون إلى أن الملح يرتبط حينها بشكل غريب بأجزاء براعم التذوق التي تكتشف المرارة ويمنعها بالتبعية من القيام بعملها بشكل صحيح، حيث تقل حينها درجة المرارة، وهو ما يمكنك أن تلحظيه بنفسك مع كل رشفة تأخذينها من فنجان الفنجان.

وعاد الباحثون ليشددوا من جديد على ضرورة الانتباه لكمية الملح التي تتم إضافتها لمشروب القهوة، حيث إن لذلك دورا مهما في تحديد مذاق المشروب ومدى نجاح إعداده من عدمه، وأكدوا أنه ينصح دائما بإضافة مقدار قليل للغاية من الملح إلى فنجان القهوة، وذلك لضمان الحصول على نكهة مميزة، بعيدا عن مرارة القهوة المعروفة.

اقرأ أيضا: بينها واحدة دمشقية.. تقنيات عرفتها الحضارات القديمة لم يستطع العلماء تفسيرها

شكراً لكم لمشاركة هذا المقال.. ضع تعليقك في صفحتنا على موقع فيسبوك