الأربعاء , أغسطس 10 2022
منصة تجارة دولية: القمح يرتفع بنسبة

منصة تجارة دولية: القمح يرتفع بنسبة 45% ودول الشرق الأوسط بخطر

كشفت وسائل إعلام عربية عن ارتفاع ملحوظ بأسعار القمح الروسي المصدَّر من البحر الأسود بنسبة 45.9% إلى 394 دولارًا للطن اعتبارا من 29 أبريل/ نيسان، ما أثر على ارتفاع أسعار القمح وارتفاع أسعار الدقيق والخبز.

وذكرت وكالة “نبض”، نقلا عن منصات التجارة، أن أسعار زيت فول الصويا الأرجنتيني ارتفع أيضا بنسبة 53.61% خلال الاثني عشر شهرًا الماضية لتصل إلى 1،864.67 دولارًا للطن، بينما ارتفع سعر زيت عباد الشمس الأوكراني بنسبة 28.75%.

ووفقًا لتقديرات منصة “بلاتس” من “S&P Global Commodity Insights” فإن أكثر البلدان عرضة للخطر هي بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي عمان ولبنان ومصر وليبيا وتونس لأنها تعتمد أكثر على روسيا وأوكرانيا في مواردها الغذائية.

وبحسب البيانات فإن مصر تحصل على 50% من حبوبها و75% من قمحها من روسيا وأوكرانيا، كما أن لبنان أصبح يعتمد بشكل كبير على واردات القمح من روسيا وأوكرانيا منذ بدء الأزمة الاقتصادية في البلاد في عام 2019، كما أدى انفجار الميناء في عام 2020 إلى تدمير بعض مخزونات الحبوب.

اقرأ أيضا: سورية تعاني من “الجفاف” في المرتبة 31 عالمياً